أنت غير مسجل في الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
 


  
 
 
 
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف
الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف على منهاج أهل السنة والجماعة
يمنع وضع أي مادة تخالف منهج أهل السنة والجماعة و سنضطر لحذف أي مادة مخالفة دون الرجوع لكاتبها
تنويه هام:الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف لا يقوم بتحقيق الانساب وليس به لجنة لتحقيق الانساب او منحها ولا التصديق عليها انما يساعد الباحثين عن الانساب فيما يتوفر لادارته والمشرفين والاعضاء من علم ومعلومات فقط

إعلانات


تتقدم إدارة الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف بالشكر لإعضاءها الـ النشيطين هذا اليوم  وهم :
Users online today


العودة   > >

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 23rd June 2016 , 20:21   [1]
الكاتب


.:: عضو متميز ::.


الملف الشخصي
 
 
 
 

افتراضي الأدلة المادية على وجود الله تعالى


 

الادلة المادية على وجود الله سبحانه وتعالى
بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
أقول وبالله التوفيق
يقول الشيخ الشعراوى رحمه الله تعالى

هل جاء احد المخترعين ليقول لنا: انه اوجد شيئا من عدم؟ او انه خلق ذكرا وانثى من اى شىء
من الموجودات فى هذا الكون؟ وما اكثر الموجودات فى كون الله

لا لم يحدث هذا ولن يحدث ابدا وهنا تاتى الحقيقة القرانية تتحدى فى قوله تعالى
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ ۚ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ ۖ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ۚ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ)
سورة الحج الاية 73

هذا هو التحدى الالهى الذى يبقى قائما حتى يوم القيامة فلن يستطيع علماء الدنيا ولو اجتمعوا ان يخلقوا ذبابة
ولقد وصل الانسان الى القمر وقد يصل الى المريخ وقد يتجاوز ذلك ولكنه سيظل عاجزا عن خلق
ذبابة مهما كشف الله له من العلم فلن يعطيه القدرة على خلق اى شىء من العدم مهما صغر شأنه
حتى ولو كانت ذبابة وهذا من اعجاز الله لانه وحده الذى خلق كل شىء
والعلم كاشف لقدرات الله فى الارض ولكنه ليس موجدا لشىء ولذلك يقول القرآن الكريم
"ذَٰلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ ۖ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ ۚ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ

"
سورة الانعام الاية 102
طلاقة قدرة الله فى الكون

سوف نتحدث هنا قليلا عن طلاقة قدرة الله فى الكون
واول مظاهر طلاقة هذه القدرة هى المعجزات التى ايد بها الله رسله وانبياءه
ولكننا لن نتحدث عنها هنا فنحن مع العقل وحده لنؤكد بالدليل العقلى ان كل ما فى هذا الكون يؤكد
انه لا اله الا الله وانه هو الخالق والموجد
وننتقل بعد ذلك الى الاشياء التى تنطق بطلاقة القدرة وهى فى كل شىء ونبدا بالانسان
وطبعا لابد ان نبدا بميلاده
ان الانسان ككل شىء فى هذا الكون يوجد من ذكر وانثى فاذا اجتمع الذكر والانثى جاء الولد
وهذا هو قانون الاسباب
ولكن مشيئة الله تعالى تقتضى فى بعض الاحيان ان يلتقى الذكر والانثى ولا ياتى الولد مصداقا لقوله
سبحانه وتعالى
"لله ملك السموات والارض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء اناثا ويهب لمن يشاء الذكور او يزوجهم ذكرانا واناثا
ويجعل من يشاء عقيما انه عليم قدير"

سورة الشورى الاية 49
ومعنى هذا ان الله سبحانه وتعالى جعل قى قوانين الاسباب انه متى تزوج الذكر والانثى ياتى الولد ولكنه ابقى لنفسه
سبحانه طلاقة القدرة فجعل ذكرا وانثى يتزوجان اعواما طويلة ولا يرزقان بالولد
فمع قوانين الاسباب كانت طلاقة القدرة ولم يجعلها الله سبحانه وتعالى عامة بل جعلها فى امثلة قليله
لتلفتنا الى طلاقة قدرته حتى لا نحسب اننا نعيش بالاسباب وحدها

ولم تقف طلاقة قدرة الله فى خلق الانسان عند هذا الحد بل امتدت لتشمل كل اوجه الخلق
فالاصل فى الايجاد من ذكر وانثى
ولكن الله سبحانه وتعالى بطلاقة قدرته خلق انسانا بدون ذكرا وانثى وهو
ادم عليه السلام
وخلق من ذكر بدون انثى وهى
حواء
حيث خلقها من ضلع من ادم عليه السلام
وخلق انسانا من انثى بدون ذكر وهو
عيسى عليه السلام
وهذه كلها حدثت مرة واحدة لاثبات طلاقة القدرة وهى لا تتكرر لانها فقد تلفتنا الى طلاقة قدرة الله
سبحانه وتعالى وانه ليس على قدرته قيود ولا حدود فهو جل جلاله خالق الاسباب وقدرته تبارك وتعالى فوق الاسباب

هكذا تكون طلاقة الله تعالى فى كل ظواهر الكون
فلو اخذنا المطر مثلا وجدناه سبحانه وتعالى قد جعل فى الكون مناطق ممطرة ومناطق لا ينزل فيها المطر
ثم كشف للعلماء من علمه تعالى ما جعلهم يضعون خريطة للاسباب تحدد المناطق الممطرة وغير الممطرة

ولكن قد يحدث العكس فى بعض الاحيان ليوجهنا الله تعالى الى طلاقة قدرته والى ان الماء
الذى ينزل من السماء ليس خاضعا للاسباب وحدها
ولكن الذى يحكمه هو طلاقة قدرة الله حتى لا نعتقد اننا اخذنا الدنيا وملكناها بالاسباب
ولكن نعرف ان هناك طلاقة قدرة الله سبحانه المسبب الذى يغير ويبدل كما يشاء
وعليك ايها القارىء الذكى ان تتامل حوللك لترى طلاقة قدرة الله فى كل شىء
فى النبات والزرع وفى الطيور والحيوانات بل وحتى فى الجماد
هذا والله أعلم
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


حسين شوشة غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 15:40.


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف يهتم بامور آل بيت رسول الله (صلى الله عليه وسلم) الكرام و انسابهم و ذريتهم و شؤونهم و صلة ارحامهم == جميع حقوق المواضيع و الابحاث محفوظةللاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف - أنسابكم
تنويه هام : الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف لايقوم بتحقيق الانساب وليس به لجنة لتحقيق الانساب او منحها ولا التصديق عليها انما يساعد الباحثين عن الانساب فيما يتوفر لادارته والمشرفين والاعضاء من علم ومعلومات فقط
ان جميع المقالات و المشاركات و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف و انما تعبر عن رأي كاتبها فقط . هذا و لا يعتبر الاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف أو ادارته أو مسؤوليه, مسؤولين عن اي كتابة أو موضوع منشور يخالف شروط التسجيل و القوانين المعمول بها لدى ادارةالاتحاد العالمي لأمناء النسب الشريف
مصر :: تونس :: الجزائر :: المغرب :: ليبيا :: السودان :: موريتانيا :: السعوديه :: الكويت :: البحرين :: قطر :: الامارات :: عمان :: اليمن :: العراق :: الاردن :: فلسطين :: لبنان :: سوريا